المحطة الرابعة كانت زيارة مشروع إنجاز مستشفى الأمراض العقلية بالمنطقة العلمية بلدية بونورة، بحيث نسبة الإنجاز به منتهية مئة بالمئة ويتم تجهيزه بالوسائل والمعدات الطبية الحديثة اللازمة ويعتبر من بين المرافق التي ستفتح أبوابه في المستقبل القريب، والذي شارفت عملية تجهيزه على نهايتها كما انه يعد مطلبا ضروريا لتفادي تحويل المرضى ذوي الامراض العقلية الى الولايات الاخرى، خاصة وأن الطاقم الطبي المتخصص متوفر به.