المحطة االثانية كانت إصدار أول رخصة سياقة بيومترية الكترونية من مقر مصلحة البيومترية بحي بوهراوة بلدية غرداية، كخطوة جديدة في مسار عصرنة الادارة.

خلال كلمته الافتتاحية ذكّر السيد الوالي بمختلف الخطوات التي عرفها قطاعه في إطار عصرنة الإدارة خلال السنوات الأخيرة لاسيما وأن بلدية غرداية تعتبر من بين الثلاثة بلديات النموذجية على مستوى الوطن من حيث إستصدار رخصة السياقة البيومترية الإلكترونية والتي تهدف في مجملها إلى تمكين المواطن من خدمة عمومية ذات جودة ونوعية، وجاء في تصريح السيد الوالي أيضا بانه سيتم فتح ملحق أخر بحي شعبة النيشان بلدية غرداية في أقرب الأجال من شانه تخفف الضغط على المصلحة البيومترية المتواجدة بحي بوهراوة لما تشهد من إقبال كثيف للمواطنين.