بمناسبة الإحتفالات بذكرى الرابعة والسبعين (74) لمجازر 08 ماي 1945، أشرف صبيحة اليوم 8 ماي 2019، والي ولاية غرداية السيد عز الدين مشري رفقة السيد رئيس المجلس الشعبي الولائي وبحضور السلطات المحلية والامنية والعسكرة وكذا الأسرة الثورية على الاحتفالات بهذه المناسبة بحيث كانت أول محطة وضع إكليل من زهور وقراءة فاتحة الكتاب ترحما على أرواح الشهداء الطاهرة بمقبرة الشهداء، وجاء في كلمته أنه بالرغم من مرور اربعة وسبعين عاما على المأساة، إلا أنها ما زالت محفورة في الذاكرة الجماعية الوطنية وتعود إلينا ذكراها كل سنة في موعدها.